قسم علاج الادمان

معايير اختيار مستشفى علاج الإدمان

تعتبر معايير اختيار مستشفى علاج الإدمان إحدى أهم الخطوات التي يبحث عنها أهل المدمن وذلك لضمان الحصول على نتائج فعالة ومضمونة مائة بالمائة وذلك لتوفير بيئة صحية متكاملة من جميع الجوانب لإتمام مدة الشفاء بدون أي آثار سلبية ولكل مركز أو مصحة إدمان معايير وطرق مختلفة في وضع النهج العلاجي وسوف نعرض لكم كافة التفاصيل المتعلقة بمراكز علاج الإدمان وأهم الاشتراطات الواجب توافرها في تلك المراكز وتكلفة المراحل المختلفة التي يحتاجها المدمن حسب حالته الصحية وكمية الجرعات المأخوذة.

معايير اختيار مستشفى علاج الإدمان

سوف نعرض لكم كافة الاشتراطات و معايير اختيار مستشفى علاج الإدمان لتحقيق النتائج المرغوبة بدون انتكاسة أو أي آثار سلبية على صحة المدمن ومن أهم تلك المعايير:

  • يجب أن توفر المصحة أو مستشفى علاج الإدمان طاقم طبي متميز بخبرات طويلة وترخيص مزاولة المهنة وذلك للتأكد من كفاءة فريق العمل والذي يعتبر واجهة المستشفى.
  • كما يجب أن توفر المستشفى نظام علاجي شامل جميع الجوانب النفسية والاجتماعية لدعم المدمن وتجنب دخوله في مشاكل نفسية أثناء رحلة العلاج.
  • يجب أن يتوفر بها معايير تجعل المريض يشعر بالراحة النفسية أثناء وقت العلاج.
  • كما يجب توفير غرف فردية وذلك للحفاظ على خصوصية المريض داخل المستشفى.
  • يجب أن تمتلك المستشفى طاقم متخصص من الأطباء والاستشاريين النفسيين لتأهيل المريض نفسيًا.
  • التخلص من طاقة الاكتئاب والاحباط التي يقابلها أثناء رحلة العلاج.
  • كما يجب تخصيص برامج متابعة مع المتعافي بعد خروجه من المستشفى وذلك لتجنب الدخول في مرحلة الانتكاسة

الاستراتيجيات يجب توافرها في مراكز علاج الإدمان

من الطبيعي أن تحقق مستشفيات علاج الإدمان تلك الاستراتيجية وذلك لضمان تحقيق نتائج فعالة للمرضى وهي:

مرحلة التقييم والتشخيص

  • من أهم المراحل التي يخضع لها المريض بشكل مبدئي حيث أن الأطباء تقوم بتشخيص المريض.
  • وفقًا لأسس ومنهجية ثابتة مع احتمالية وجود تشخيص مزدوج لهذا المريض.

مرحلة طرد السموم من الجسم

  • في هذه المرحلة يتم إتباع معايير معينة لطرد السموم من جسم المريض.
  • والتخلص بالكامل من آثار المواد السامة في الجسم ومتابعة حالته الصحية وذلك منعًا لحدوث أي مضاعفات أو آثار سلبية.

مرحلة التأهيل النفسي والسلوكي والاجتماعي

  • وهي المرحلة التي تأتي مباشرة بعد مرحلة سحب السموم حيث توفر المصحة جلسات يشارك فيها المرضى ويتحدثون عن تجربتهم مع المخدرات والدوافع التي أدت بهم إلى تلك المرحلة.
  • مع محاولة تأهيلهم نفسيًا واجتماعيًا وسلوكيًا على يد أطباء واستشاريين نفسيين ودعمهم للخروج والتعامل مع المجتمع والأشخاص.

المتابعة بعد إتمام مرحلة العلاج

  • قد تستمر تلك المرحلة لسنوات حيث يتم التواصل مع المتعافي ومتابعته للتأكد من عدم وجود أي رغبة في العودة إلى تلك المواد المخدرة مرة أخرى.
  • والتخلص من أي أفكار سلبية وقد تكون تلك المرحلة مجانية لأنها تهدف بشكل أساسي لتقويم أفكار المتعافي نحو طريق أفضل.

ما هي مميزات أفضل مراكز علاج الإدمان ؟

كما ذكرنا من قبل معايير اختيار مستشفى علاج الإدمان سوف نعرض لكم الخدمات التي من خلالها تعرف أنك في المكان الصحيح للتخلص من أثر المخدرات بالكامل وهي:

  • السرية التامة حيث يجب أن تضمن المستشفى الخصوصية والسرية للمدن وعدم الإفصاح بأي معلومات تخصه
  • وجود برامج علاجية حديثة حيث يجب وضع برنامج علاجي لكل مدمن حسب حالته الصحية والنفسية.
  • كما يجب توفير برامج لتقويم سلوكه وأفكاره حتى لا تصبح مرحلة العلاج مقتصرة فقط على سحب السموم.
  • تحقق المستشفى نسب شفاء عالية وقد يساهم في ذلك فريق العمل الطبي الخاص لما يملكه من خبرات طويلة للتعامل مع الحالات المختلفة التي تتردد على المستشفى.
  • المتابعة مع المتعافي حيث لا يتوقف دور المستشفى عند خروج المدمن منها بل يجب استمرار المتابعة معه لضمان عدم التفكير في العودة للمخدرات مرة أخرى ودعمه للطريق الصحيح.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى