قسم العلاج النفسي

كيف عودة المدمن لطبيعته بعد العلاج

يحتاج عودة المدمن لطبيعته ل٣شهور في بداية علاجه لتنظيف الجسم من السموم والعلاج النفسي والسلوكي فيجب أن يأخذ المدمن الوقت الكافي للعلاج والتعافي الكامل حتي يستعيد المخ توازن الدوبامين وتعديل استجابته الهرمونية والعصبية ويحتاج المدمن للمتابعة التي تقوم علي الرعاية النفسية والصحية والدعم الأسري والاجتماعي حتي لا يتعرض للانتكاسة ولضمان العلاج ويعتمد التعافي علي مرور فترة زمنية طويلة بدون تعاطي

عودة المدمن لطبيعته

  • صحية لمراقبة تفاعل الجسم مع العلاج وآثار الإدمان وماسببه من مشاكل صحية وعقلية ونفسية،
    ويتم ذلك تحت إشراف طبي
  • نفسية للحد من الصراع بين الانتكاسة والاقلاع عن المخدرات وتحفيز المدمن علي استمرار العلاج عن طريق جلسات نفسية ويقوم بها المعالج النفسي وللأسرة أيضاً دور في الدعم النفسي
  • الإجتماعية وشعور المدمن بالانتماء الاجتماعي والاحتواء والتوعية بإقامة علاقات اجتماعية سليمة وصحية

عودة المدمن لطبيعته
ومن الرعاية اللاحقة بعد العلاج

  • المؤسسات العلاجية للتعافي وهي مؤسسات للسكن لاستكمال العلاج والمتابعة وتعتمد علي برامج علاجية من ٦ شهور الي سنة تساعد المدمن علي بداية حياة جديدة بالكامل بدون تعاطي
  • العيادات الخارجية في حالة أن لم يستطع المدمن بالالتحاق بالمؤسسات العلاجية للتعافي للحصول علي الدعم والرعاية
  • مجموعات الدعم وتتكون من أشخاص مروا بنفس التجربة
  • جلسات فردية مع معالج نفسي مختص
  • الدعم الأسري والاجتماعي والثقافة الذاتية

وبعد تلك الفترة يعود المدمن طبيعياً باستثناء الحالات التي تسببت فيها المخدرات الي ضرر كبير علي المخ،
أو باحدي أعضاء الجسم فتحتاج الي وقت وجهد اضافي

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق