قسم علاج الادمان

علاج الإدمان من الحشيش

علاج الإدمان من الحشيش وكافة التفاصيل المتعلقة بالخروج من هذا المأزق الذي يدمر الصحة ويبدد المال،
يظنها الكثيرون كارثة ومن الصعب الخروج منها خاصة إذا وصل الأمر إلى نقطة إدمان هذا النوع من المخدرات.

لكن مع تقدم العلم والطب نؤكد لك أن العلاج سهل مادام الأمر متوقف على الحشيش ولم يتطور إلى مخدرات أخرى تندمج مع الدم.

علاج الإدمان من الحشيش

الحشيش المتواجد في الأسواق ليس أصلي 100% ويمكن بكل بسهولة غشه بأكثر من طرق ويتم بيعه مرة أخرى في الأسواق،
في هذه الحالة يصبح ضرر هذه النبتة قوي جدًا بل مضاعف وتؤثر على المدخن ولا تقصيب فقط الجهاز التنفسي الممثل في الرئة ولكنه يضر أجهزة أخرى في الجسم وقد يؤدي إلى وفاته في نهاية الأمر.

الأمراض الخطيرة دائمًا ما تنبع من الأشياء الغير شرعية مثل الحشيش والمخدرات والكحوليات بشكل عام،
يجب على الإنسان أن يحافظ على صحته ويقيها من جميع الشرور التي تؤدي إلى هلاك النعمة التي وهبها الله لنا.

لكن في كثير من الأحيان تحدث الضغوطات على الإنسان ويندفع وراء الشهوات مع زيادة معدلات حب الاستطلاع والتجربة للأشياء الخطيرة،
قد تأتي هذه الدوافع من التحريض الذي يحدثه لك الأشخاص المحيطين أو تنبع من داخل النفس بدافع الهروب من الصعاب والمشاكل التي تواجه هذا الشخص سواء كانت هذه الضغوط مجتمعية أو ضغوط كامنة نابعة من النقص أو الفقدان.

حالات الإدمان للحشيش

في مثل هذه الحالات أول ما يلجأ إليه الإنسان هو الهروب من هذا الواقع والغوص في الخيال والبعد عن الإحساس المحيط به،
هذه التجربة الفريدة من نوعها قد تكون دافع قوي للإنسان تدفعه للدخول في عالم المخدرات والإدمان،
وبمرور الوقت يتحول المتعاطي إلى مدمن لا يتأثر بالجرعة التي تمنح له ويتطلع لمواصلة الحصول على النشوة الكبرى والدخول في عالم الأحلام.

بمرور الوقت قد يتسبب احتياج المدمن للجرعة إلى قيامه بارتكاب العديد من الجرائم ودخول المدمن عالم المخالفات القانونية والطرق غير الشرعية،
التي يسلكها ليحصل على المال ويتمكن من أشباع شهواته وإرضاء أهوائه.

علاج الإدمان من الحشيش
علاج الإدمان من الحشيش

التحول من مرحلة التعاطي إلى الإدمان للحشيش

في حالة إدمان الحشيش يصل المدمن إلى النشوة في الجرعات الأولى خاصة إذا كان نوع الحشيش أصلي ولم يتعرض لمراحل الخلط والغش،
في المرات الأولى التي يتعاطى فيها الإنسان الحشيش الأصلي يشعر بذهاب عقله والهذيان ونسيان كافة أحزانه والارتقاء إلى مراتب عالية في خياله لكن هذا التأثير لا يدوم طويلًا،
بعد تكرار التعاطي والاعتياد عليه تصبح الجرعة غير كافية في هذه الحالة يصبح الجسم في حالة هياج يحتاج إلى الجرعة المعتادة،
مع تعصب في المزاج وعدم القدرة على الحركة والشعور بالإرهاق والتعب، هذا الشعور ممكن أن يتسبب في قيام المدمن بالعديد من الجرائم غير الشعورية.

هنا النقطة الفاصلة بعد العديد من المرات التي يعتاد فيها الشخص على تعاطي الحشيش،
يتحول من مرحلة التعاطي إلى مرحلة الإدمان التي تحتاج إلى علاج خاصة بعد شعوره بالأعراض الانسحابية بعد محاولته الإقلاع عن هذا المخدر القوي.

إدمان الحشيش قصيرة المدى والأعراض

يوجد العديد من الآثار الجانبية التي تظهر على الشخص المتعاطي للحشيش خاصة إذا كانفي المرات الأولى له.

  • تشنجات في المعدة.
  •  ارتفاع في ضغط الدم.
  •  النوم لساعات طويلة.
  • زيادة الشهية واكتساب الوزن.
  • نوبات عنف.
  • فقدان القدرة على اتخاذ القرار.
  •  احمرار في العين واصفرار في الوجه.
  •  الشعور بأن الوقت يمر ببطء.
  •  الشعور بالكسل والبلادة.

أعراض قوية لتعاطي الحشيش

في حالة الإدمان قد يتعرض الشخص إلى ظهور الآثار الطويلة المدى والتي تؤثر على وظائف الجسم بشكل كبير ويمكننا أن نعرضها في النقاط التالية:

  • يصبح المتعاطي عرضة للإصابة بالأنفلونزا والالتهاب الرئوي.
  • ضعف الإدراك.
  • ضعف الذاكرة قصيرة المدى.
  • الطول والوقت مقدران بشكل سيئ.
  • كآبة.
  • يعاني من مرض عقلي مثل الفصام.
  • نظرًا لأن هذا النوع من المخدر لا يمكن أن توفر ما يكفي من الرضا، فإن المدمن يطور من إدمانه لاستخدام عقاقير أقوى.

الانسحاب المفاجئ

في حالة العلاج هذه الأعراض تصبح قوية وشديدة يمكن أن تتم هذه المرحلة مع طبيب متخصص يشرف على الحالة،
إزالة السموم من الجسم وإذا لم يكن الأمر كذلك، فينبغي أن يتم ذلك تحت إشراف خبراء في هذا المجال.

فالتوقف المفاجئ عن التدخين سيجعل متعاطي المخدرات عرضة للانسحاب،
مما يؤدي إلى آثار جسدية ونفسية… بعد أن نتوقف عن تناول المخدرات تظهر هذه الأعراض جلية.

يتم تحديد الأدوية المستخدمة لعلاج أنواع معينة من الإدمان،وفقًا لنفس الحالة  فكل حالة لها التشخيص المناسب والأدوية المناسبة.

لقراءة المزيد: ماهي العيادات الخارجية وما هو دورها

طريقة علاج الإدمان من الحشيش

يجب أن يكون المدمن على بينة من مختلف الأشياء ومقتنع بعملية العلاج قبل وأثناء العلاج.
نحن نفهم أن إدمان هذا المخدر يحتاج إلى معالجة بسبب مخاطره الصحية والنفسية.
من خلال تحفيز مدمني المخدرات لتحقيق أهداف محددة، إنه يأمل في تحقيقها وممارسة الهوايات المفيدة وتحقيق السعادة له وأسرته.

توفير بديل صحي لقضاء وقته وملء الفراغ الذي يمكن أن يحدث بعد علاج الإدمان
ضرورة توفير الأموال اللازمة للعلاج وكذلك إعطائه المال مع رقابة بعد العلاج.

أخبره أنه سيحتاج للذهاب إلى مركز علاج الإدمان والمتابعة مع الخبراء للتخلص من هذا التأثير مع أخذ الأدوية المناسبة التي تساعده في التخلص من الأعراض الانسحابية دون التأثير عليه.

علاج الإدمان من الحشيش
علاج الإدمان من الحشيش

أهمية الذهاب إلى مركز لعلاج ادمان الحشيش

الذهاب إلى مركز علاج الإدمان مفيد لفهم وعلاج مخاطر الانسحاب من الجسم، وكيفية علاج هذا الإدمان بشكل تام وتحت إشراف طبي وكذلك لعلاج بعض الأعراض التي قد تظهر على المريض مثل علاج الاكتئاب والقلق وعلاج اضطرب ثنائي القطب،
هذا بجانب فهم آثار الإقلاع عن التدخين على النظام البدني والنفسي للمدمن، وإزالة السموم من الجسم بشكل نهائي مع تنفيذ خطة العلاج النفسي.
الآباء بحاجة إلى الهدوء في التعامل مع المدمنين خاصة متعاطي الحشيش، وكذلك الآباء والأمهات يلعبون دورًا نشطًا ومشجعًا في توفير الدعم النفسي والبدني للمدمنين.

بدلا من عدم احترام المدمن ومعاقبته، ينبغي دعمه حتى يستمر في مرحلة العلاج والتخلص من ذلك بسهولة وبسرعة.
يجب على الآباء الذهاب إلى أفضل مركز علاج للمدمنين ومباشرة عملية العلاج على الفور والمتابعة مع الطبيب المختص.
وجود العديد من المدمنين المعالجين في مركز العلاج يوفر للمدمن الدافع لأنه يجد أنه ليس الوحيد في  هذه المحاولة ويأخذ دفعة من المحيطين إلى الطريق الصحيح.

قد يحتاج مدمن المخدرات إلى مضادات الاكتئاب في علاج الإدمان لكل أنواع المخدرات،
مع الأخذ في الاعتبار الجرعة المناسبة من المتابعة من قبل الطبيب.

قد يحتاج أيضًا إلى أدوية إزالة السموم من الجسم، ويمكن أن يفعل ذلك في المنزل، أو يفضل أن يتم تنفيذ هذا الأمر في مركز الإدمان.

من المهم جدًا العثور على مركز معروف لعلاج الإدمان، حيث قد يضطر المدمنون إلى البقاء في هذا الوسط لفترة من الوقت.
هذا بجانب الدعم الكامل الذي يجب أن يحصل على هذا المدمن حتى يرجع إلى الطريق الصحيح واستكمال العلاج وإتمام عملية الشفاء.

وللمزيد من المعلومات عليك بزيارة صفحتنا على الفيسبوك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى